أصوات الصلاة تصدح من جديد في كنيسة سيدة فاطمة في بيت ساحور

بقلم: رولا شوملي - مكتب اعلام البطريركية اللاتينية - نشرت بتاريخ: June 22 Mon, 2020

أصوات الصلاة تصدح من جديد في كنيسة سيدة فاطمة في بيت ساحور متوفرة باللغات التالية:

بيت ساحور - عادت أصوات المؤمنين تصدح في كنيسة العذراء سيدة فاطمة في بيت ساحور، بعد أن التزم أبنائها منازلهم خلال فترة انتشار فيروس كورونا في محافظة بيت لحم، فالعديد من العائلات لم تتمكن من الخروج من منازلها بسبب الاغلاقات التي كانت مفروضة على المدينة، إلا أن يوم الأحد ٢١ حزيران ٢٠٢٠، اجتمع الأبناء من جديد، ليصلوا مع راعيهم وأسقفهم بييرباتيستا بيتسابالا، المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية في جو ملأه الفرح والحذر ايضاً.

منذ بداية فرض الاغلاقات والقيود على المدينة والكنائس، لم يتمكن المؤمنون من الذهاب الى الكنيسة، فقد كانوا يتابعون الصلاة عبر منصات المواقع الاجتماعية وشاشات التلفاز. ومع التخفيف من تلك القيود، استطاع البعض من جديد من الحضور إلى الكنيسة، حيث عمل كاهن الرعية الأب عيسى حجازين خلال الفترة الماضية على اقامة الصلاة وقداديس يوم الأحد باعتياد، ولكن بحضور عدد قليل من المصلين، والموزعين على عدة أيام في الأسبوع، لمنع الاختلاط والازدحام. 

استقبل أبناء مدينة بيت ساحور المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية الذي ترأس القداس الإلهي وعاونه نائبه في القدس وفلسطين، المطران بولس ماركوتسو، والأب ابراهيم الشوملي والأب عيسى حجازين والأب الياس تبان والأب ممدوح ابو سعدى، وذلك بحضور عدد من المؤمنين، حيث قامت كشافة الرعية بتنظيم القداس، واستقبلت المصلين على أبواب الكنيسة بالمعقمات والكمامات، حيث تم تنظيم المقاعد الخشبية للكنيسة لتكون متباعدة، كما والتزمت العائلات بالتباعد الاجتماعي. 

عبر سيادته في عظته عن فرحته بتواجده بين أبناء الرعية، إذ تحدث في تأمله قراءات الأحد الثاني عشر للزمن العادي عن أهمية سماع المؤمنين لصوت الله وكلامه، وتسيير حياتهم وقراراتهم بناءً عليها. كما دعا المؤمنين للتسلح بالشجاعة، لأنها مبنية على علاقة حب تعتبر الضمان الحقيقي الوحيد، الضمان الّذي لا يخيّب صاحبه أبداً. 

بعد منح البركة الختامية، توجه سيادة المدبر إلى قاعة الرعية حيث سبقته فرقة العزف التابعة للكشافة ولحقه أبناء الرعية، الذين بدورهم رحبوا فيه وعبروا له عن حالهم ومشاكلهم وشاركوا تخوفهم من الوضع الذي فرضه الإغلاق بسبب انتشار فيروس كورونا.

الصور: مجموعة كشافة دير اللاتين/ بيت ساحور