Beta Version

ازدياد أعداد الحجاج والسياح القادمين إلى الأرض المقدسة في عام ٢٠١٩

Published: January 10 Fri, 2020

الأرض المقدسة نشر المكتب الفرنسيسكاني للحجاج مؤخرًا تقريرًا حول أعداد الحجاج المسيحيين الذين زاروا الأرض المقدسة في عام ٢٠١٩ والذين جاءوا من ١١٥ دولة؛ ٣٥ دولة من قارة أوروبا، ٣١ دولة من قارة أفريقيا، ٢٣ دولة من قارة أمريكا و٢٢ دولة من قارة آسيا و٤ دول من قارة أوقيانوسيا. ويفيد التقرير أن إجمالي عددهم قد بلغ حوالي ٦٣٠ ألف حاج ( بالمقارنة مع ٥٣٩ ألف حاج في عام ٢٠١٨)، كانت الغالبية العظمى منهم قد جاءت من الولايات المتحدة الأمريكية وإيطاليا

ويُرد التقرير أعداد المجموعات وإجمالي عدد الحجاج الذين زاروا الأرض المقدسة العام المنصرم، إذ تم تقسيمهم بحسب الكنائس والطقوس التي ينتمي إليها الحاج. ويُظهر التقرير أن الغالبية العظمى منهم تنتمي إلى الكنيسة الكاثوليكية والطقس اللاتيني إذ بلغت نسبتها أكثر من ٩٨٪. وشهدت الأرض المقدسة قدوم أكثر من ١٣ ألف مجموعة مكونة من ٤٩٣ ألف حاج. وقد بلغ عدد مجموعات المسيحيين البروتستانت ٣٥٩٠ مجموعة مكونة من ١٣٦ ألف حاج. وقد كانت الإنجليزية اللغة الأكثر استخدامًا من بين ٤٠ لغة يتكلمها الحجاج في الأرض المقدسة، بنسبة وصلت ٣٧٪ من إجمالي عدد الحجاج.

ووفقًا إلى وزارة السياحة الإسرائيلية، فقد وصل ما يقارب ٤ ملايين ونصف مليون سائح إلى الأرض المقدسة في عام ٢٠١٩ (بالمقارنة مع ٣ ملايين و٤٠٠ ألف سائح في عام ٢٠١٨)، إذ قام ١٤،٠٢٪ منهم بتبليغ المكتب الفرنسيسكاني للحجّاح بوصولهم، الأمر الذي يؤكد على الأهمية المتزايدة للسياحة الدينية في الأرض المقدسة.

يُذكر أن التقرير لا يشمل أعداد الحجاج المنتمين إلى الكنيسة الأرثوذكسية حيث تقوم بطريركية القدس للروم الأرثوذكس بتحضير تقرير خاص بالحجاج الأرثوذكس

مكتب إعلام البطريركية اللاتينية/ فيليبو دي غراتسيا