الأمانة العامة لشبيبة موطن يسوع تطلق مهرجان "قصة ابن البلد" في رعية العائلة المقدسة في رام الله

بقلم: مكتب إعلام البطريركية اللاتينية - نشرت بتاريخ: September 09 Mon, 2019

الأمانة العامة لشبيبة موطن يسوع تطلق مهرجان "قصة ابن البلد" في رعية العائلة المقدسة في رام الله متوفرة باللغات التالية:

رام الله – دعت الأمانة العامة لشبيبة موطن يسوع في فلسطين لمهرجان بعنوان “قصة ابن البلد”، الجمعة ٦ أيلول ٢٠١٩، في ساحات رعية العائلة المقدسة/ مدرسة الكلية الأهلية في رام الله، والذي يستمر إلى اليوم الاثنين ٩ أيلول ٢٠١٩، تحت رعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه جزيل الاحترام، ومجلس الاساقفة الكاثوليك في الأرض المقدسة، بحضور عدد من الكهنة والأخوات الراهبات وشتى فعاليات الرعايا المختلفة القادمة من جميع أرجاء فلسطين.  

وافتتح المهرجان يومه الأول بمعرض للكتاب المقدس وإطلاق شعار الشبيبة الجديد “أتيت لتكون لكم الحياة”. في اليوم الثاني، تضمن برنامج المهرجان استقبال طلاب المدارس في الفترة الصباحية، تبعها ورشة عمل بعنوان: “الذكرى التاريخية للقاء القديس فرنسيس الأسيزي بالسلطان محمد مالك الأيوبي” وورشة عمل أخرى بعنوان “واقع الشباب المسيحي، تحديات، هموم وآمال”. وقامت فرقة الرعاة للترانيم الدينية باحياء الأمسية الترفيهية تبعها مسرحية شبابية تخللها العديد من المسابقات والجوائز.

أما اليوم الثالث، تضمنت الفترة الصباحية العديد من النشاطات الترفيهية لفئة الأطفال، أما في الفترة المسائية فجرت الحلقة الختامية لمسابقة الكتاب المقدس تلاها عرض لفرقة الزبابدة للدبكة الشعبية ومن ثم عروض كوميدية. سيستمر اليوم الاثنين معرض الكتاب لطلاب المدارس.

إن الشبيبة المسيحية في فلسطين والأرض المقدسة هي إحدى المؤسسات والحركات الكنسية التي تنطوي تحت مظلة مجلس الأساقفة  الكاثوليك في الأرض المقدسة، وهي الجهة المسؤولة عن التنسيق ما بين كافة فرق الشبيبة في الأرض المقدسة، ومتابعة وتنظيم كافة نشاطاتها وفعالياتها، من خلال فريق عمل متطوع لخدمة الشبيبة تحت إشراف الأب بشار فواضله، المرشد الروحي للشبيبة والذي يتابع المسيرة الشبابية، الذي يقدم لها الإرشاد الروحي اللازم، وطاقم علماني شبابي مؤمن من مختلف الرعايا الموجودة في الأرض المقدسة والأراضي الفلسطينية، يقوم بإدارة وتنظيم وتنسيق البرامج الخاصة بها.