Beta Version

القداس الاحتفالي بمرور ٥ أعوام على إعلان قداسة الأخت ماري ألفونسين

بقلم: مكتب اعلام البطريركية - نشرت بتاريخ: May 18 Mon, 2020

القدس - "ماري الفونسين من أعلى سماكِ، ألا اجني اليوم ما زرعت يداكِ" هكذا افتتح القداس الاحتفالي بمرور خمس سنوات على اعلان الأم ماري ألفونسين قديسة، السبت ١٦ ايار ٢٠٢٠، في كنيسة سيدة الورديّة في ماميلا القدس.

ترأس القداس الاحتفالي سيادة رئيس الأساقفة بييرباتيستا بيتسابالا، المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية، وشاركه المطران بولس ماركوتسو، النائب البطريركي للاتين في القدس وفلسطين، والأب ابراهيم الشوملي، أمين سر البطريركية اللاتينية، وعدد من الكهنة في المنطقة ممن تمكنوا من الوصول.

 

وفي عظته، تحدث سيادته عن الأخت ماري الفونسين، ابنة كنيسة القدس، حيث أن "معظم رسالتها تمت داخل كنيسة القدس واحتفال اليوم هو احتفال الكنيسة جمعاء". واضاف: "ان وجود القديسين هو أمر مهم جداً فهم يقدمون شهادة حياة لعيشها العالم أجمع".