توقيع ١٢ اتفاقية تعاون بين مدارس البطريركية اللاتينية وكاريتاس الأردن لصالح اللاجئين السوريين

نشرت بتاريخ: November 13 Wed, 2019

توقيع ١٢ اتفاقية تعاون بين مدارس البطريركية اللاتينية وكاريتاس الأردن لصالح اللاجئين السوريين متوفرة باللغات التالية:

الأردن الثلاثاء ١٢ تشرين الثاني ٢٠١٩، وقّع الأب وسام منصور، مدير عام مدارس البطريركية اللاتينية في الأردن، ١٢ اتفاقية تعاون تعليمية مع مدير كاريتاس الأردن السيد وائل سليمان، لمساعدة اللاجئين السوريين في عملية التعليم

هذا وقد وُقعت الاتفاقيات في مركز سيدة السلام في ناعور بمباركة سيادة المطران وليم شوملي لصالح ما يقارب ٣٠٠٠ ٤٠٠٠ لاجىء سوري يرتادون مدارس البطريركية في ٨ محافظات في الأردن من بينها عمان والزرقاء ومادبا والكرك وعجلون والمفرق واربد والبلقاء.

ستقوم هذه الشراكة، المدعومة من مكتب السكان واللاجئين والهجرة والحكومة الألمانية من خلال كاريتاس ألمانيا، بـدعم العملية التعليمية للطلاب من الاخوة اللاجئين السوريين الملتحقين بالمدارس النظامية وغير الملتحقين بالمدارس، وبرامج رياض الأطفال وبرنامج تحسين البيئة المدرسية في تلك المدارس“. هذا وستنقل الحافلات في المحافظات المذكورة أعلاه اللاجئين من المخيمات إلى المدارس، حيث تُعقد حصص في فترة ما بعد الظهر لمدة ٣ ٤ ساعات.

وفي شهر نيسان من العام الماضي، وبفضل تبرعات أبناء رعية المفرق ومسؤول جمعية القبر المقدس ومنظمة أعمال المشرق (l’Œuvre d’Orient)، تم شراء حافلة لرعية القديس يوسف، مما ساهم في تخفيض تكلفة استئجار الحافلات لنفس الغرض.

تعد هذه الاتفاقية من بين العديد من الاتفاقيات الأخرى التي تعمل كاريتاس الأردن من خلالها على توفير بعض الحقوق الأساسية للاجئين السوريين والعراقيين الفقراء الذين نزحوا قسرًا من الحرب والقمع. هذا ووقعت دولة فرنسا، في تشرين الأول المنصرم، اتفاقيتين مع كاريتاس الأردن وجمعية حبيبي فالتيبيرينا بهدف تقديم خدمات للاجئين العراقيين. وبينما ستتيح كاريتاس الأردن دمج ١٥٣ طالب عراقي الالتحاق في أربع من مدارس الروم الكاثوليك في الأردن للعام الدراسي ٢٠١٩٢٠٢٠، ستعقد جمعية حبيبي فالتيبيرينا حصص دراسية في فترة ما بعد الظهر للطلاب في مدرسة البطريركية اللاتينية في الهاشمي الشمالي وتقدم تدريباً مهنياً في الخياطة للاجئات العراقيات.

مكتب اعلام البطريركية اللاتينية / ساهر قواس