القدس – احتفلت الرهبنة الفرنسيسكانية في القدس، يوم الإثنين ١٣ حزيران ٢٠١٦، بعيد القديس أنطونيوس البادواني، شفيع حراسة الأراضي المقدسة.

في الثالث عشر من كل عام تحتفل الرهبنة الفرنسيسكانية بعيد القديس أنطونيوس البادواني. هذا العام ترأّس الأب فرانشيسكو باتون، حارس الأراضي المقدّسة الجديد، قدّاساً إلهياً في دير المخلّص في مناسبة عيده بمشاركة سيادة المطران وليم شوملي، النائب البطريركي للاتين في القدس، ممثلاً غبطة البطريرك اللاتيني فؤاد الطوال، ولفيف من ممثلي الكنائس في القدس.

وفي عظته، تكلّم الأب فرانشيسكو عن المراحل المهمة في حياة القديس أنطونيوس، فقال: “لقد أمضى القديس أنطونيوس حياته في البحث المتواصل عن إرادة الله. يجب أن نعلم أن الله هو الذي يرشدنا في حياتنا خلال أحداث الحياة الغير مخطط لها. كما ويعلمنا هذا القديس أن نحب من دون مقابل وبقلب طاهر متجاهلين غاياتنا الشخصية وغرورنا، فالمحبة الحقيقية تتطلب جهداً كبيرًا”.

كما وأشار الأب فرانشيسكو إلى الرموز المختلفة التي تذكرنا بالقديس أنطونيوس، وهي: رداؤه، وزهرة الزنبق، والطفل يسوع وكلام الرب.

يذكر أن الأب فرانشيسكو باتون قد وصل إلى الأرض المقدسة الأسبوع الماضي إذ استقبله ممثلو الكنائس المحلية والرهبنة الفرنسيسكانية. وقد دخل حارس الأراضي المقدسة الجديد وبشكل رسمي كل من مدينتي القدس وبيت لحم. هذا وترأس، يوم الأحد ١٢ حزيران ٢٠١٦، قدّاساً إلهياً بمناسبة عيد القديس أنطونيوس البادواني في مدينة يافا.

مكتب إعلام البطريركية اللاتينية/ تقرير وصور توماس شاريير

DSC_0475.jpgDSC_0500.jpgDSC_0502.jpgDSC_0508.jpgDSC_0551.jpgDSC_0595.jpgDSC_0598.jpgDSC_0602.jpgDSC_0634.jpgDSC_0647.jpgDSC_0656.jpgDSC_0669.jpgDSC_0718.jpgDSC_0762.jpgDSC_0773.jpgDSC_0785.jpgDSC_0799.jpgDSC_0806.jpg

Designed and Powered by YH Design Studios - www.yh-designstudios.com © 2017 All Rights Reserved
X