رام الله اختتمت مدارس البطريركية اللاتينية في فلسطين، يوم الجمعة ٢٢ أيلول ٢٠١٧، لقاء المعلمين الجدد، والذي عُقد في قاعة مدرسة البطريركية اللاتينية الكلية الأهلية في مدينة رام الله بمشاركة المعلمين الجدد في مدارس البطريركية المنتشرة في فلسطين لهذا العام ٢٠١٧ ٢٠١٨.

وافتتح الأب د. اياد الطوال، المدير العام لمدارس البطريركية اللاتينية، اللقاء بالترحيب بالمعلمين الجدد في أسرة مدارس البطريركية وعرّف برسالة المدارس و فلسفتها وتاريخها وشعارها لهذا العام أسرة واحدة في التعلم والتعليم“. كما وأشار إلى أن المدرسة هي المرآة التي تعكس حياة المجتمع النقية ومركز الحياة الاجتماعية، وهي المؤسسة الثانية بعد الأسرة التي تتولى مسؤولية تأهيل الطلاب اجتماعياً وتربوياً ونفسياً الى جانب تأهيلهم علمياً. وأوضح أن الإدارة العامة بصدد تنفيذ برامج تربوية وأكاديمية للعام الجديد مبدياً استعداده للاتصال والتواصل مع المعلمين الجدد لتطوير الذات والمهام.

وتضمن اللقاء الذي نفذه د. خالد جواريش وأشرف على تنفيذه السيدة ميرنا فليفل، منسقة الشؤون التربوية والأكاديمية في مدارس البطريركية، محاضرة حول أهمية التخطيط والتعلم النشط وتعديل السلوك والانضباط الصفي وغيرها من المواضيع التي طرحها المعلمون كتحديات محتملة يمكن أن تواجههم خلال مسيرتهم التعليمية.

وخُتم اللقاء باستبيان استطلاعي يستخدم كتغدية راجعة وتقييم بعدي يُبنى عليه للقاءات وورشات عمل مستقبلية.

من جهتهم، عبر المعلمون المشاركون في اللقاء عن سعادتهم بالمشاركة، مؤكدين على الاستفادة منها ومتمنيين ان تتواصل مثل هذه اللقاءات والدورات التأهيلية.

وسيم كسابرة

Flickr Album Gallery Powered By: Weblizar
Designed and Powered by YH Design Studios - www.yh-designstudios.com © 2017 All Rights Reserved
X