القدس منح رئيس الأساقفة بييرباتيستا بيتسابالا، في الأول من تشرين الثاني ٢٠١٧، رتبة تكريس العذاري في العالم للأخت غراتسيلا داغر إبان قدّاس إلهي نظّمته راهبات الوردية وراهبات عائلة البشارة الصغيرة في كاتدرائية البطريركية اللاتينية.

وقد شارك في القداس المطران بولس ماركوتسو والمطران سليم الصايغ ولفيف من الكهنة وبحضور مجلس راهبات الوردية وراهبات عائلة البشارة من عين عريك، بالإضافة إلى جماعة الرهبان والراهبات والمؤمنين الذين جاؤوا من القدس وبيت لحم.

وقد عبرت الأخت غراتسيلا عن رغبتها في أن تصبح راهبة في أول شبابها إلا أن مرض والدتها حال بينها وبين تحقيق هذه الرغبة. عقب وفاة والدتها، أرادت الأخت غراتسيلا أن تصبح راهبة كرملية لكنها فضّلت أن تنتمي إلى رتبة تكريس العذارى في العالم بسبب تقدم عمرها. وقد انضمت بعد منحها هذه الرتبة إلى عائلة البشارة الصغيرة في عين عريك.

يذكر أن هنالك ١٠ مكرسات في الأردن و١٢ في فلسطين وإسرائيل، يقمن بواجبات روحية ورعوية محددة في الرعية.

مكتب إعلام البطريركية اللاتينية
تصوير: LPJ©


Flickr Album Gallery Powered By: Weblizar
image_print
Designed and Powered by YH Design Studios - www.yh-designstudios.com © 2017 All Rights Reserved
X