دعوة: "مليون طفل يصلون المسبحة الوردية" من أجل الوحدة والسلام في العالم ٢٠٢٠

الأرض المقدسة - بعد أن سيطر علينا خوف المرض وضيق الحال الاقتصادي هذا العام، أملنا أصبح من خارج هذا العالم الفاني. نرفع عيوننا الى السماء لنطلب العون من الإله الحي خالق السماوات والأرض. بشفاعة والدة الإله القديسة مريم العذراء سينتصر الخير على الشر وسنكون شهودًا لعظمة الآب المحب لجميع أبنائه.
فإننا نتضامن مع كنيسة روما وتجاوبًا مع مبادرة المؤسسة البابوية لمساعدة الكنائس المحتاجة (ACN): "مليون طفل يصلون المسبحة الوردية" من أجل الوحدة والسلام في العالم، فسنتحد معاً من خلال هذه المبادرة بالصلاة معاً لكي يخلصنا الله من هذا الوباء ويمنح الشفاء لجميع المرضى بمختلف العلل وخاصة المصابين بفايروس الكورونا.
يطلق مكتب التعليم المسيحي التابع لبطريركية القدس للاتين دعوة لجميع المجتمع المسيحي في الأراضي المقدسة بمشاركتنا فيديو يدعم هذه المبادرة إن كان من خلال صلاة فردية أو صلاة المسبحة الوردية أو ترتيلة لأمنا مريم العذراء. لنتشارك ونُشرك أبنائنا في هذه الصلاة حتى يصل صوتهم الى السماء "لأن لمثل هؤلاء ملكوت السماوات".