المونسنيور توماس غريسا، سفيراً بابوياً في مدغشقر

نشرت بتاريخ: September 27 Tue, 2022

المونسنيور توماس غريسا، سفيراً بابوياً في مدغشقر متوفرة باللغات التالية:

صاحب السيادة،

لقد فرحنا بخبر سيامتكم الأسقفية وتعيينكم سفيرًا بابوياً في مدغشقر، وكذلك مندوبًا بابوياً في جزر القمر وفي لاريونيون.

أود أن أقدم لكم أحر التهاني، باسمي وباسم البطريركية اللاتينية في القدس.

في السنوات الأخيرة، لمسنا قربكم من الكنيسة المحلية، ومساعدتكم في القرارات الهامة التي اتخذناها في قيادة البطريركية وتنظيم العمل الرعوي فيها، على الرغم من الوضع السياسي المعقد.

ما يطلبه الرب منكم الآن، من خلال اختيار قداسة البابا فرنسيس لكم، هو بالتأكيد مهمة حساسة تتطلب شجاعة وإيمانًا حيًا. أتمنى أن يمنحكم الرب نعمته التي تساعدكم في جعل رسالتكم مثمرة، وأن تبقوا أمناء وأوفياء لإرادته تعالى.

كما أستغل هذه المناسبة السعيدة لأشكركم جزيل الشكر على ما قدمتموه حتى الآن بإخلاص وتفاني من أجل أبرشيتنا.

في المسيح،

† بييرباتيستا بيتسابالا

بطريرك القدس للاتين