الأب الياس عودة يحتفل باليوبيل الذهبي لرسامته الكهنوتية في جفنا

نشرت بتاريخ: August 26 Wed, 2020

الأب الياس عودة يحتفل باليوبيل الذهبي لرسامته الكهنوتية في جفنا متوفرة باللغات التالية:

جفنا - احتفل الأب الياس عودة، من كهنة البطريركية اللاتينية، باليوبيل الذهبي لرسامته الكهنوتية السبت ٢٢ آب ٢٠٢٠، خلال القداس الإلهي في كنيسة القديس يوسف للاتين في بلدته الأم جفنا، الواقعة في رام الله، وذلك بمشاركة غبطة البطريرك ميشيل صبّاح، والمطران بولس ماركوتسو، النائب البطريركي للاتين في القدس وفلسطين، والأب جوني بحبح، كاهن الرعيّة ، وعدد من كهنة البطريركيّة وكهنة المنطقة.

هذا وحضر القداس الاحتفالي راهبات الورديّة وعائلة الأب الياس وعدد من المؤمنين، الذين احتفلوا في اليوبيل الخمسين لرسامة الأب الياس. 

وخلال القداس الإلهي، منح المطران بولس، باسم  رئيس الأساقفة بييرباتيستا بيتسابالا، المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية، للأب الياس قلادة الصليب المقدس، وهو وسام البطريركيّة اللاتينيّة من الدرجة الأولى، وذلك تقديرًا لخدمته الكهنوتيّة والرعوية على مدار ٥٠ سنة في رعايا ومدارس البطريركيّة اللاتينيّة، لاسيمّا في الرامة والرينه وشفاعمرو والجليل. كما وقدم أبناء رعية جفنا للأب صليب من ذهب.

 

يُشار إلى أن الأب الياس من مواليد بلدة جفنا عام ١٩٤٥. التحق بالإكليريكيّة الصغرى في بيت جالا، بتوصية من الأب ألفونس ألونسو. سُيمَ كاهناً في أباتيّة دير رقاد الطوباويّة مريم البتول على يد غبطة البطريرك ألبيرتو غوري في ٢٧ حزيران ١٩٧٠. ومن ثم خدم في عدد من الرعايا من بينها رعيّة رام الله والرينة وشفاعمرو والرامة، كما وكان قد عيّن المدير العام لمدارس البطريركية في الجليل، وهو قانوني القبر المقدّس.