الأردن: كهنة البطريركية اللاتينية في أول لقاء وجاهي منذ عام ونصف

بقلم: موقع أبونا - نشرت بتاريخ: June 09 Wed, 2021

الأردن: كهنة البطريركية اللاتينية في أول لقاء وجاهي منذ عام ونصف متوفرة باللغات التالية:

الأردن - التأم شمل أسرة البطريركيّة اللاتينيّة وجاهيًّا للمرة الأولى منذ عامٍ ونصف، وذلك خلال الرياضة الروحيّة الشهريّة التي أقيمت يوم الثلاثاء ٨ حزيران ٢٠٢١، في كنيسة العذراء الناصريّة في الصويفيّة، غرب العاصمة عمّان.

بدأ اللقاء بساعة سجود أمام القربان المقدّس، شارك فيها البطريرك بييرباتيستا بيتسابالا، بطريرك القدس للاتين، والمطران وليم شوملي، النائب البطريركيّ في عمّان، وغيرهم من كهنة البطريركية اللاتينية في الأردن، والمؤسسات الرهبانيّة العاملة في أراضي الأبرشية.

وبعد الصلاة وأخذ البركة وترنيمة "افرحي يا ملكة السماء" Regina Caeli، توجّه الحضور إلى قاعة رعيّة الصويفية حيث تحدّث البطريرك بيتسابالا، الذي يلتقي الكهنة في الأردن وجاهيًّا للمرة الأولى منذ تسلّمه الكرسي البطريركيّ اللاتيني في كانون أول الماضي، عن "القدس في سفر الرؤيا"، إذ قال: "أودّ أن يكون اللقاء الأول بيننا روحيًّا ومعتمدًا على نصوص الكتاب المقدّس، التي هي دستور حياتنا وأساس روحيتنا وعملنا الرعوي."

وقد جرى فيما بعد نقاشٌ بين البطريرك والكهنة حول عدّة مواضيع، إذ نوّه الكهنة إلى الآمال المستقبلية بعودة الحياة الرعوية الكاملة بعد الإعلان عن إعادة فتح القاعات بدايةً من تموز المقبل، إذ من المتوقع عودة اجتماعات الشبيبة والكشافة والأخويات، وغيرها من الحركات الرسوليّة لتُعقد داخل الكنيسة، بعدما كانت تجري جميعها، بما فيها لقاءات الكهنة، عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وشارك في النصف الثاني من اللقاء المونسنيور ماورو لالي، القائم بأعمال السفارة البابويّة في الأردن. وتمّ خلال اللقاء توجيه التهنئة الأخويّة إلى الأب فرح حجازين بمناسبة احتفاله هذا العام باليوبيل الذهبيّ لرسامته الكهنوتيّة، وكذلك إلى الأب بشير بدر والأب يعقوب رفيدي والأب إبراهيم شوملي، بمناسبة احتفالهم هذا العام باليوبيل الفضيّ لرسامتهم الكهنوتيّة.