الاحتفال بقداس شكر للأب كيفن كيني، قانوني القبر المقدس الفخري، والمرشد الروحي لفرسان القبر المقدس في بريطانيا

نشرت بتاريخ: October 24 Wed, 2018

الاحتفال بقداس شكر للأب كيفن كيني، قانوني القبر المقدس الفخري، والمرشد الروحي لفرسان القبر المقدس في بريطانيا متوفرة باللغات التالية:

بريطانيا – تم الاحتفال بقداس شكر للأب القانوني كيفن كيني، في ١٣ تشرين الأول ٢٠١٨، وذلك تقديراً لعطائه السخي ومحبته المتواصلة خلال اعوام طويلة خدم فيها الكنيسة جمعاء وخاصة في أبرشية سالفورد ورعيّته الصغيرة بليزنقتن وخدمته الكنسية اللامحدودة خاصة كمرشد روحي لجمعية فرسان القبر المقدس في منطقة شمال بريطانيا لمدة ٤٢ عاما.

فعلى إثر وعكة صحيّة استرد بعدها عافيته، وببلوغه الـ ٨١ عاما، قامت ابرشيته وجمعيّة فرسان القبر المقدس بشكره على خدماته الطويلة والمتفانية لتترك له نافذة من التقاعد ليستريح فيها ويعتني بصحته بعد سنوات طويلة من الخدمة في حقل الرب، وعليه، شارك كل من الأب ابراهيم الشوملي، أمين سر البطريركية اللاتينية والأب همام الخزوز، في هذا القداس الذي أقيم في رعيته بلزينقتن، وقام الاب إبراهيم الشوملي في نهاية القداس بتسليمه وسام نخلة القدس الذهبية باسم البطريركية اللاتينية تقديرا لمحبته وخدمته وتفانيه الطويل للبطريركية اللاتينية والأرض المقدسة.

أما المعهد الاكليريكي في بيت جالا، فقد قدم له شجرة الحياة مصنوعة من خشب الزيتون نُقش على أغصانها أسماء جميع الكهنة الذين كان الأب كيفن قد استضافهم في رعيّته في بريطانيا، خلال فصل الصيف في الفترة الواقعة ما بين عام ١٩٩٥ و٢٠١٧، بهدف تقوية لغتهم الانجليزية وإغناء خبراتهم الروحية والرعوية.

هذا وأرسل الأب كيفن رسالة إلى الأب يعقوب رفيدي، رئيس المعهد الإكليريكي، أعرب فيها عن شكره للمعهد: “واحدة من أعظم النعم التي حصدتها في سنين خدمتي ككاهن كانت خدمة الأرض المقدسة والمعهد الإكليريكي بشكل خاص.كان شرف عظيم لي أن استقبل طلاب الكهنوت في رعيتي، وهذه الهدية الرائعة أعادت لي الذكريات الجميلة.أعدك أن أنظر اليها كل يوم وأرفع صلاتي لهم أجمعين.لقد كان مصدر فخر أن أرى تقدّم الطلاب وتطورهم ووصولهم أخيراً لتكريس ذواتهم في سر الكهنوت المقدس“.

تتقدم البطريركية اللاتينية في القدس بالشكر والتقدير للأب القانوني كيفن كيني لعطائه ومحبته اللامحدودة وخاصة للمعهد الاكليريكي في بيت جالا.

مكتب إعلام البطريركية اللاتينية