البطريركيّة اللاتينيّة تعزّي الكنيسة القبطيّة عقب تفجيرين على كنيستين أثناء الاحتفال بأحد الشعانين

نشرت بتاريخ: April 09 Sun, 2017

البطريركيّة اللاتينيّة تعزّي الكنيسة القبطيّة عقب تفجيرين على كنيستين أثناء الاحتفال بأحد الشعانين متوفرة باللغات التالية:

بيان – ٩ نيسان ٢٠١٧ – استهدف تفجيران، اليوم الأحد ٩ نيسان ٢٠١٧، كنيستين في القاهرة إبان الاحتفال بأحد الشعانين، مما أودى بحياة ٤٣ شخصاً وخلف أكثر من مئة جريح.

وقد أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن هذين التفجيرين اللذين استهدفا كنيسة مار جرجس في طنطا وكنيسة مار مرقس في الاسكندريّة بالتزامن مع قدّاس أحد الشعانين الذي ترأّسه قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسيّة.

وإذ تستنكر البطريركيّة اللاتينيّة في القدس وجميع الكنائس في الأرض المقدّسة هذا الاعتداء الغاشم أثناء أسبوع الآلام، ترفع صلواتها من أجل الكنيسة القبطية والمؤمنين الأقباط.

كما وتعرب البطريركيّة عن تضامنها مع جميع عائلات الضحايا وقربها منهم.

يذكر أن الكنيسة القبطيّة في الإسكندريّة كانت قد تعرضت في ١ كانون الثاني ٢٠١١ إلى تفجير أسفر عن استشهاد ٢١ شخصاً أثناء احتفالهم بعيد رأس السنة المجيدة. هذا وقد طال تفجير آخر في ١١ كانون الأول ٢٠١٦، الكنيسة البطرسيّة، بحي العباسيّة في القاهرة، مما أودى بحياة ٢٥ مؤمناً.

ليشفع لنا هؤلاء الشهداء أمام ربنا يسوع المسيح من أجل أن يحل السلام في البلاد والمنطقة !

البطريركيّة اللاتينيّة في القدس