الشاب مجدي عبدالله من الزبابدة يتكلم عن خبرته المعاشة في إيطاليا

نشرت بتاريخ: November 26 Thu, 2020

خبرة حياة – مجدي عبدالله من أبناء بلدة الزبابدة ومن أبناء الشبيبة الجامعية والعاملة الملتزمين، قرر الالتحاق بالبعثة الأكاديمية التي طرحتها البطريركية اللاتينية، والتي واثب وتابع فيها ليحقق واحدة من أهدافه. وفيما يلي، يعكس مجدي بكلماته ما يقوم به في إيطاليا حالياً، ويسرد طبيعة دراسته وحياته في الوقت الحالي: 

"في خطوة لتطوير مهاراتي العلمية والأكاديمية، كنت قد تقدمت لمنحة "رونديني" والتي تقدم الفرصة لدراسة الماجستير في كلية العلوم السياسية في جامعة "سيينا"، وهي إحدى أقدم جامعات العالم في تخصص ادارة النزاعات والتدخل الإنساني، حيث يُدّرس هذا التخصص باللغة الإنجليزية، إلى جانب الالتحاق بتدريب لمدة ٩ أشهر في مجال القيادة والادارة واللغة الايطالية أيضا. هذا ويتم استكمال المنحة بتنفيذ مشروع تطوير نادي الرعية الرياضي والذي يقدم خدماته لأبناء بلدتي.

لقد قمت بالتقديم للمنحة من خلال رعيتي، كنيسة سيدة الزيارة في الزبابدة، إذ علمت بها كوني أحد أبناء الشبيبة الملتزمين، والتي ساهمت في تمويلها البطريركية اللاتينية؛ فلهما جزيل الشكر.

اقيم في الوقت الحالي في مدينة اريزو في إقليم توسكانا على بعد ٢٠ دقيقة من جامعة "سيينا"، واحاول ان اكسب قدرًا من الخبرة والاستمتاع بزخم الثقافة والجمال التي تتمتع بها المدن والحضارة الإيطالية. من مكاني، أتمنى أن يحصل أكبر عدد ممكن من الشبان والشابات على مثل هذه الخبرة.