تقديم ١٢٠ كرسياً متحركاً للمؤسسات الطبية في الأرض المقدسة

نشرت بتاريخ: April 19 Thu, 2018

تقديم ١٢٠ كرسياً متحركاً للمؤسسات الطبية في الأرض المقدسة متوفرة باللغات التالية:

القدس زارت مؤسسة البعثة الأمريكية للكراسي المتحركة (American Wheelchair Mission)، الخميس ١٩ نيسان ٢٠١٨، بطريركية القدس للاتين إذ شاركت في قداس إلهي ترأسه سيادة المطران جوزيف بيبي والمطران بولس ماركوتسو، النائب البطريركي للاتين في القدس وفلسطين، الذي رحب بأعضاء المؤسسة ومجموعة الحجاج القادمين من ولايتي نيفادا وكاليفورنيا الأمريكيتين في كاتدرائية البطريركية اللاتينية. وخلال الزيارة، قدم أعضاء المؤسسة ١٢٠ كرسياً متحركاً للقطاع الطبي في الأرض المقدسة.

وقد بدأت زيارتهم بالاحتفال بالقداس الإلهي في كاتدرائية البطريركية اللاتينية، حيث حصل عدد من الفرسان وسيدات القبر المقدس على صدفة الحج لزيارتهم الأولى للأرض المقدسة، واستمر الاحتفال خارج الكاتدرائية حيث قام رئيس وأعضاء المؤسسة بتقديم الكراسي المتحركة لمن يحتاجها من كبار السن.

بينما سادت مشاعر الامتنان لدى فرسان وسيدات القبر المقدس في زيارتهم الأولى، عبّر السيد كريستوفر لويس، رئيس المؤسسة عن سعادته بزيارته السادسة للأرض المقدسة، حيث قابل خلالها العديد من العائلات الحاصلة على المساعدة في رام الله والطيبة وبيت لحم.

وفي حديث مع السيد كريستوفر قال:”لا تغير هذه الأدوات حياة المستفيد منها فحسب، بل حياة عائلته بأكملها. في أغلب الأحيان، تُمكّن هذه الكراسي الأطفال من الذهاب إلى المدرسة لأول مرة، كما وتمكّن البالغين من الذهاب للعمل ومساعدة عائلاتهم، وتسمح لكبار السن من ترك أسرّتهم التي مكثوا فيها أعوام عديدة.”

وأضاف السيد كريستوفر أن جمعية فرسان القبر المقدس في أمريكا تقدّم الدعم لهذا المشروع. لقد قمنا بتقديم ما يقارب أربعة آلاف كرسي خلال الثمانية عشر سنة الماضية، بمساعدة من كاريتاس القدس منذ عام ٢٠١١.”

لا يملك العديد من الأشخاص ذات الاحتياجات الجسدية المدخول الكافي لتأمين ثمن الكرسي المتحرك، لذلك فإن إعطاء الأطفال والبالغين وكبار السن إمكانية التنقل هو نعمة لطالما كانوا مُحتاجين إليها ويصلون من أجلها.   

مكتب إعلام البطريركية اللاتينية/ رولا شوملي