طلاب المعهد الإكليريكي في البطريركية اللاتينية - اليوم5

بقلم: Cécile Leca/ lpj.org - نشرت بتاريخ: May 06 Fri, 2022

طلاب المعهد الإكليريكي في البطريركية اللاتينية - اليوم5 متوفرة باللغات التالية:

بيت جالا / كورازين - منذ عام 1852، نال أكثر من 295 إكليريكي سر الكهنوت المقدس، من المعهدين التابعين للبطريركية اللاتينية وهما: المعهد الاكليريكي في بيت جالا ومعهد أم الفادي في الجليل. شباب يكرسون أنفسهم من أبرشية القدس أو خارجها. يخدمون رعايا البطريركية اللاتينية في الأرض المقدسة، ويعملون على نمو الجماعات المسيحية فيها. اليوم، بمناسبة اليوم العالمي للصلاة من أجل الدعوات، الذي أسسه البابا بولس السادس في الأحد الرابع للفصح، ندعوك للتعرف على خمسة إكليريكيين يستعدون لنيل الرسامة الكهنوتية.

باسل برانسي - معهد الإكليريكي في بيت جالا

السيرة الذاتية:

  • الاسم: باسل برانسي
  • العمر: 25
  • مواليد: الناصرة

متى دخلت المعهد؟

فقط بعد الانتهاء من المدرسة الثانوية. درست في مدرسة السالزيان في الناصرة، ثم دخلت المعهد في بيت جالا عام 2015.

لماذا اخترت المعهد في بيت جالا؟

أنا أنتمي للكنيسة الملكية، إلى أبرشية عكا وحيفا والناصرة وكل الجليل. وقد كان المطران جورج بقعوني، رئيس أساقفة الروم الملكيين الكاثوليك في عكا في ذلك الوقت، وهو الذي أرسلني إلى بيت جالا، بعد أن أخبرته برغبتي في أن أصبح كاهنًا. في عام 2020، قررت الانضمام إلى الكنيسة اللاتينية بعد تفكير وتأمل. فاليوم أنا متأكد أن اختيار المطران بقعوني لي بأن أكون في هذا المعهد، هي إرادة الله ورسالته لي.

ما هو دور الكاهن بالنسبة لك؟

على الكاهن أن يقود الشعب إلى الله، من خلال تعاليم الكنيسة والأسرار. الكاهن مثل الراعي الذي يقود قطيعه الى الحظيرة ليقدم لها المأكل والمشرب. وما يقدمه الكاهن هنا هو كلمة الله وتعاليم الكنيسة المقدّسة. فهذا هو هدفي حقاً.

ما الذي يدفعك لأن تصبح كاهناً؟

عندما أخبرت والديّ أنني أريد دخول المعهد الإكليريكي، شعروا بالسعادة. لقد كنت دائمًا ملتزماً في رعيتي، وشاركت في العديد من النشاطات؛ وحضور الكهنة وعملهم الذي كنت أراه، كان بمثابة الدافع والمثال الذي أريد أن أقتدي به.

ما هي توقعاتك المستقبلية؟

ليس لدي توقعات معينة. لا يهم أين أُرسل، طالما أعمل مشيئة الله. ولكن أحب جداً أن أصبح معلماً، وأن أصبح كاهناً في المعهد يساهم في تنشئة الطلاب وتعليمهم للوصول إلى نعمة الكهنوت المقدّسة.