فِي طَرِيقِ وَصَايَاكَ سُرِرْتُ" (راجع مزمور ١١٩: ١٤)"

بقلم: Pierbattista Pizzaballa - نشرت بتاريخ: January 24 Mon, 2022

فِي طَرِيقِ وَصَايَاكَ سُرِرْتُ" (راجع مزمور ١١٩: ١٤)" متوفرة باللغات التالية:

رقم (٢) ٦٥/٢٠٢٢

القدس ٢٤ كانون الثاني/يناير ٢٠٢٢

إلى جميع الكهنة والرهبان والراهبات والمؤمنين الأعزاء

في بطريركية القدس للاتين

 

            "فِي طَرِيقِ وَصَايَاكَ سُرِرْتُ" (راجع مزمور ١١٩: ١٤).

            أشكر الله بكل قلبي، وأشكركم جميعًا شكرًا عميقًا، أنتم الذين أقبلتم بأعداد كبيرة على قراءة العهد الجديد في يوم الأحد المخصَّص لكلمة الله.

            دَهِشْت وسُرِرت ووجدت عزاء كبيرًا في استجابتكم لنعمة الله، وفي الإجابات الكثيرة والسخية من قبل كثيرين، الرعايا، وكهنة الرعايا، والعائلات، والرهبنات والجمعيات الرهبانية، وجماعات العلمانيين، و الأفراد المؤمنين (وقد انضم البعض إلى قراءتنا أيضًا من بلدان أخرى، حتى من الأرجنتين). مئات العائلات انضمت تلقائيًّا إلى المبادرة. وكنت سعيدًا لانضمام الكهنة كمجموعات، بالإضافة إلى كهنة الرعايا.

            إجاباتكم السخية تلزمنا جميعًا، بدءًا مني - ومع كل كنيسة القدس- بعدم ترك النعمة التي تجلت في هذا اليوم، وبالبحث عن الطرق التي يمكن أن نأتي بها ثمارًا وفيرة، إذا ثابرنا على الاستماع لكلمة الله، وفهمها، فنجد فيها المساعدة والعزاء لحياتنا: "فَإنَّ كُلَّ مَا كُتِبَ قَبلًا إنَّمَا كُتِبَ لِتَعلِيمِنَا حَتَّى نَحصَلَ عَلَى الرَّجَاء، بِفَضلِ مَا تَأتِينَا بِهِ الكُتُبُ مِنَ الثَّبَاتِ وَالعَزَاءِ" (روما ١٥: ٤).

            يجب أن نجد طرقًا وأساليب مناسبة لمواصلة الازدياد في محبة كلمة الله، التي تسندنا وتغذِّي حياة الإيمان فينا، مع الاحتفال بالأسرار المقدسة، فلا نُوقِف هذه اللحظة، مثل حدث جميل حدَثَ وانتهى. سنصلِّي ونتأمل، في الأسابيع القادمة، في هذه الاستجابة الجماعية.
            إني أعتبر هذا الواقع مساهمة أساسية في المرحلة الأبرشية من السينودس الذي بدأناه، والذي آمل أن يستمر وأن يعطينا ثمارًا أخرى.
            أسأل لجميعنا بركة الله وبركة كلمته الوافرة.
 
                                                                      + بييرباتيستا بيتسابالا

              بطريرك القدس للاتين