الأردن: الأمانة العامة للشبيبة المسيحية تنظم مخيمًا تدريبيًا لمسؤولي الشبيبات

بقلم: جانيت حنضل - نشرت بتاريخ: August 30 Mon, 2021

الأردن - استكمالاً لخطتها بتدريب المسؤولين وتنشئتهم، نظّمتْ الأمانة العامة للشبيبة المسيحيّة في الأردن، من ١٩ - ٢١ آب ٢٠٢١، بدعم من البعثة البابوية في الأردن، مخيّماً تدريبيّاً لمسؤولي الشبيبات في المملكة، وذلك في فندق غصن الزيتون في جرش.

افتُتِحَ المخيم بصلاة تلتها كلمة للأب مروان حسّان، المرشد الروحي للشبيبة، ركّزَ فيها على ضرورة أن يخدم كل مسؤول الله والآخرين بكلّ محبة. هذا وجرى تَقسيم المسؤولين إلى مجموعتين بحسب عدد سنوات خبرتهم كمسؤولين في الشبيبة، وقد تناولت المحاضرات التي ألقاها المدربون عبدالله مزاهرة و جميل دبابنة مواضيع عدّة، منها معرفة الذات وقيادتها، والأساليب المختلفة للقيادة، وكيفية القيادة ضمن المنظمات، والتفكير والتخطيط الإستراتيجي، والتأثير في الآخرين، وإدارة الخلافات، وغيرها من المجالات التي تهمّ كل مسؤول في الشبيبة. 

هذا واشتملَ المخيّم على فقرة للسيد أسامة شطارة، الأمين العام للشبيبة، تحدّث فيها عن سير العمل فيما يتعلق بالخطة الاستراتيجية للأمانة العامة خلال الأعوام ٢٠٢٢ - ٢٠٢٤، مشدّدًا على أهمية مشاركة مسؤولي الشبيبات بأفكار واقتراحات من شأنها إثراء محتوى الخطة، إذ تم تقسيم المشاركين إلى مجموعات عملت على وضع خطط تنفيذية لحل بعض المشكلات التي تواجه الشبيبة. كما تخللت المخيم أيضًا سهرة ترفيهيّة سادَتها أجواء من الفرح والحماس.

وفي نهاية الدورة، حَصل المشاركون على شهادة اجتياز معتمدة من الجمعية الأمريكية للإدارة والمركز الأوروبي للإدارة. وقد أخُتِتَم المخيم بقداس إلهي ترأسه الأب وجدي الطوال.

تصوير: أنطون البوالصة