مسيرة الصوم الأربعيني ٢٠٢١ في الأخوة العالمية

نشرت بتاريخ: March 22 Mon, 2021

الأرض المقدسة - بالتزامن مع الصوم الأربعيني لعام ٢٠٢١، قام مكتب "الأعمال الرسولية البابوية"١ في الأرض المقدسة، ممثلًا بمديره الاب عبدو عبدو الكرملي، بتنظيم برنامج لمسيرة الصوم يتناول موضوع الأخوة العالمية تحت عنوان "من الصحراء إلى الحياة"، والذي يستهدف فئة الشباب بشكل خاص. وفي هذه الأخوة العالمية، أخذ التفكير في عين الاعتبار أربع كلمات أو أربع قيم هي الصلاة والصوم والتضامن والأخوة.

وقد قامت لجنة تابعة لمكتب الأعمال الرسولية البابوية بإعداد أربعة مقاطع فيديو قصيرة حول هذه الكلمات يمكن مشاهدتها أدناه.

كما سيقوم المكتب بعقد اجتماع عبر تطبيق زووم (اضغط هنا للمشاركة) في ٢٦ آذار ٢٠٢١ بين شباب من الأرض المقدسة وشباب عراقيين وسوريين من اللاجئين المسيحيين في تركيا لمناقشة هذه المسيرة.

المقدمة لمسيرة الزمن الأربعيني

الصلاة

الصوم

التضامن

الأخوة 


١. “الأعمال الرسولية البابوية”: يعود تأسيسها إلى العام ١٨٢٢، حيث تم إنشاء “عمل نشر الإيمان” في فرنسا بمبادرة من بولين جاريكو من أجل مساندة الرسالة في جميع القارات. وعام ١٨٤٣ أسس المطران فوريين جانسون في فرنسا “الطفولة المرسلة” لتشجيع الرسالة لدى الأطفال ودعمها بالصلاة.

وعام ١٩١٦ أسس الأب باولو مانا في إيطاليا الإتحاد الرسولي للإكليروس، والذي أصبح عام ١٩٥٦ الاتحاد البابوي الرسولي، بهدف حثّ الكهنة والرهبان والراهبات للانفتاح على الرسالة في العالم. وفي ذات العام أعلن البابا بيوس الثاني عشر الأعمال الرسولية أعمالاً بابوية، فسهل تأسيسها في جميع البلدان، وأصبحت تدعى بـ“الأعمال الرسولية البابوية“، وهي متواجدة اليوم في ١٢٠ بلدًا حول العالم.